صحيفة إلكترونية سعودية حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام








#بيان_السعودية_نصرة_للقدس .. حين تضحي المملكة لأجل فلسطين فيما يتاجر الآخرون بها


مراسل :
انشاء في : 2017-12-07 16:19:17


كان الرد السعودي الحاسم على قرار نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس أحد أبرز المواقف الدولية التي لفتت الانتباه خلال الساعات القليلة الماضية.

وعبر موقع تويتر دشن مغردون وسمًا بعنوان: بيان السعودية نصرة للقدس عبروا فيه عن شكرهم لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وقيادة المملكة على هذا الموقف الحاسم والسريع.

 

واعتبر المغردون أن الموقف السعودي هو امتداد لمواقف تاريخية تبنتها المملكة للدفاع عن القدس وهويتها العربية الإسلامية ونصرة الشعب الفلسطيني.

وتداول المغردون أسماء لجنود سعوديين استشهدوا دفاعًا عن فلسطين في حرب 1948م مؤكدين أن المملكة لم ولن تتأخر عن نصرة الأشقاء في فلسطين.

وشدد المغردون على ما جاء في الديوان الملكي خاصة ما يتعلق بمطالبة المملكة من الإدارة الأميركية أن تتراجع عن هذا الإجراء وأن تنحاز للإرادة الدولية في تمكين الشعب الفلسطيني من استعادة حقوقه المشروعة.

بدوره قال الكاتب سلمان الدوسري: الموقف السعودي من نقل السفارة لم يبدأ اليوم أو أمس.. التاريخ يشهد بحقيقة من ضحى بكثير من مصالحه من أجل فلسطين.. ويشهد أيضاً بمن تكسب منها!

وأضاف الدوسري: المملكة لا تتخذ مواقفها بردود فعل وقتية كما يفعل الآخرون لاستغلال القضية شعبوياً.. مبادئها ثابتة ومواقفها موزونة وقراراتها واضحة.. إذا كنتم تبحثون عن الصراخ والعويل فستجدونه عند غيرها.

وتفاعل الإعلامي اللبناني جيري ماهر من إذاعة صوت بيروت الدولية مع الوسم وقال معلقًا: إن السعودية هي صمام الأمان لقضايا العرب والمسلمين وكل من ينتقدها ويتطاول عليها يجب أن يتذكر جيداً أن لا علاقات دبلوماسية ولا تجارية بينها وبين إسرائيل وهي من أول الدول المساندة لقضية السعب الفلسطيني وعاصمته القدس.

وأضاف الكاتب عضوان الأحمري: أن موقف السعودية ثابت من القضية الفلسطينية، والاستنكارات متكررة ، وبيان الرياض يضع النقاط على الحروف.

وقال الإعلامي طارق النوفل: عندما كنّا طلاب مدارس غرس فينا حب فلسطين إذ كان التبرع لفلسطين جزءا من ثقافتنا كمجتمع سعودي .

يذكر أن الرئيس الأميركي، قد أعلن رسميًا، مساء أمس الأربعاء، الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل وقرر البدء بنقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى هذه المدينة الفلسطينية العريقة.

وأعلنت المملكة رفضها القاطع لهذا القرار مؤكدة أنه يمثل تراجعًا في عملية السلام في الشرق الأوسط ويعقد عملية التسوية للقضية الفلسطينية.

واعتبرت المملكة القرار الأميركي يمثل انحيازًا كبيرًا ضد حقوق الشعب الفلسطيني التاريخية والثابتة في القدس والتي كفلتها القرارات الدولية.


الرابط المختصر :

Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق

اسم المعلق

البريد الالكتروني

التعليق
B I U Link  Color :) :( :P :D :S :O :=) :|H :X :-*


Terms & Conditions
[ اغلاق ]
يقول الله عز وجل : [ق : 17 حتي 18] {إذ يتلقى المتلقيان عن اليمين وعن الشمال قعيد ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد}. في هذه الآية تذكير للمؤمنين برقابة الله عز وجل التي لا تتركه لحظة من اللحظات ، ولا تغفل عنه في حال من الأحوال ، حتى فيما يصدر عنه من أقوال ، وما يخرج من فمه من كلمات ؛ كل قول محسوب له أو عليه ، وكل كلمة مرصودة في سجل أعماله. نرجوا الالتزام بعدم كتابة ما يسئء لدين او عرق او شخص او كيان وتذكر ان الدين المعاملة

المواضيع الأقدم :
كن مع الحق
عدد المشاركات 3







الرئيسية | الأخبار العامة | رياضة | صحة | لقاءات وحوارات | اخبار جبل شدا | من نحن | إتصل بنا
كل الحقوق محفوظة © لصحيفة جبل شدا 2012 تمت برمجة موقع صحيفة جبل شدا بواسطة شركة توب لاين