صحيفة إلكترونية سعودية حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام








ابن نوح ينقل تعازي وزير العدل لذوي الشيخ الجيراني


مراسل :
انشاء في : 2017-12-30 15:50:27


قدّم وكيل وزارة العدل للشؤون القضائية الشيخ عبدالرحمن بن عبدالواحد بن نوح تعازي ومواساة وزير العدل ورئيس المجلس الأعلى للقضاء الشيخ الدكتور وليد بن محمد الصمعاني ومنسوبي القضاء كافّة لأسرة وذوي قاضي دائرة الأوقاف والمواريث بالقطيف الشيخ محمد الجيراني، والذي اغتالته يد الغدر الإرهابية في القطيف.

وتواجد وكيل وزارة العدل للشؤون القضائية الشيخ عبدالرحمن بن عبدالواحد بن نوح في مراسم العزاء، اليوم السبت، برفقة عدد من منسوبي وزارة العدل بالمنطقة الشرقية لتقديم واجب العزاء في القاضي الجيراني.

واستنكر ابن نوح الجريمة البشعة التي ارتكبتها أيادي الغدر الإرهابية، معتبراً إيّاها بالجريمة الشاذة والتي تمثّل أفرادها ولا تمثّل المملكة وشعبها المتسامح بكل أطيافه وطوائفه، ولا تمثّل أهالي القطيف الذين لطالما وقفوا ضد أيدي الغدر والخيانة التي تستقي توجيهاتها من الخارج، مؤكداً أن أبناء الوطن لُحمة واحدة بقيادة ولاة الأمر الذين قدموا الكثير لنا من أجل أن يجعلوا هذا الوطن للجميع.

وندّد وكيل العدل للشؤون القضائية بالعمل الإجرامي الذي أقدم عليه الإرهابيون بقتل القاضي ودفنه في إحدى المزارع في بلدة العوامية بالقطيف، واصفاً الأمر بالجريمة التي لا تُغتفَر، وأن كل المتورطين فيها من المفسدين في الأرض ستطاولهم يد العدالة بشكل عاجل، سائلاً الله أن يتغمّد الفقيد بواسع رحمته وفضله وأن يلهم أهله وأصدقاءه وزملاءه الصبر والسلوان.

وأشار ابن نوح إلى أنّ وزارة العدل تعمل على تعيين قاضٍ جديد بديلاً عن الجيراني -رحمه الله- في دائرة الأوقاف والمواريث بالقطيف، مؤكداً أن وزارة العدل أولت اهتماماً كبيراً بالقطيف مثلها مثل أي محافظة من محافظات المملكة والتي تصلها جميع الخدمات القضائية والتوثيقية والتي يستفيد منها المواطنون.

 

الرابط المختصر :

Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق

اسم المعلق

البريد الالكتروني

التعليق
B I U Link  Color :) :( :P :D :S :O :=) :|H :X :-*


Terms & Conditions
[ اغلاق ]
يقول الله عز وجل : [ق : 17 حتي 18] {إذ يتلقى المتلقيان عن اليمين وعن الشمال قعيد ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد}. في هذه الآية تذكير للمؤمنين برقابة الله عز وجل التي لا تتركه لحظة من اللحظات ، ولا تغفل عنه في حال من الأحوال ، حتى فيما يصدر عنه من أقوال ، وما يخرج من فمه من كلمات ؛ كل قول محسوب له أو عليه ، وكل كلمة مرصودة في سجل أعماله. نرجوا الالتزام بعدم كتابة ما يسئء لدين او عرق او شخص او كيان وتذكر ان الدين المعاملة

المواضيع الأقدم :
كن مع الحق
عدد المشاركات 3







الرئيسية | الأخبار العامة | رياضة | صحة | لقاءات وحوارات | اخبار جبل شدا | من نحن | إتصل بنا
كل الحقوق محفوظة © لصحيفة جبل شدا 2012 تمت برمجة موقع صحيفة جبل شدا بواسطة شركة توب لاين