صحيفة إلكترونية سعودية حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام








الرَّبابة تثري ليالي مهرجان الإبل التراثية


مراسل :
انشاء في : 2018-01-05 18:36:09


اعتبر عازف الرَّبابة الشهير عبيد بن عايش الرشيدي، أنَّ ما يشهده مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل في موسمه الثاني مختلف عما قُدّم في النسخة الماضية، مشيرًا إلى أنَّ التطوير وإضافة فعاليات جديدة يُظهر مدى التغير الحاصل والبون الشاسع في الفرق بينهما.

وأوضح الرشيدي أنَّ الرَّبابة تحضر في هذا الموسم من خلال المشاركة في خيمة تعاليل، ومشاركة كبار الضيوف من شعراء ومنشدين في إثراء الفضاء التراثي والمحكي من خلال سَرْد تراث الآباء والأجداد، مضيفًا أنَّ الربابة ما زالتْ تحصد إعجاب الأجيال المتعاقبة، فهي مرتبطة بتراثهم، وهم أهل للمحافظة عليه وتطويره.

وأكد الرشيدي أنَّ حضور الرَّبابة في محافل العامّة والخاصّة ودعوتها لمحفل مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل يَدُلُّ على نوعية حضورها، وثقلها، وما تقدمه من ألحان تُشجي السامعين وتُطربهم، وستبقى للرَّبابة تميزها الذي يجعلها عصية على الغياب وتواكب العصر في كل حين.

وعن مشاركاته التي حَمَل إليها الربابة، بيّن الرشيدي أنها تعود إلى عقود من الزمن، فقد كانتْ له مشاركات في أكبر المهرجانات المحليّة، مثل الجنادريّة، كما جال بها عالميًّا حين شارك في حفل كأس العالم 1994م، وزار بها الفلبين، وبكين، ومصر، ولوزان، ودول الخليج.

وأشار الرشيدي إلى أنَّ الفنانين الصاعدين في الرَّبابة يقدِّمون أداء إبداعيًّا يستحق التحفيز والحضور في المحافل، مضيفًا أنَّ آلة الرَّبابة تتكون من لوحة خشبية مستطيلة الشكل بها جِلد بطن وظهر، وكذلك وتر من ذيل الخيل، ثم القوس، وهي تمكِّن العازف من جميع الألحان.

وبيّن أنَّ أداء الربابة مرتبط بالقصيدة وتلحينها، وأن أغلب ما يغنيه قصائد شعراء آخرين، وأنَّ من أكثر من غنَّى لهم من الشعراء: عبدالله بن عون، ولافي الغيداني، وخلف الخس، ومحمد الخس، وزيد العضيلة، ورشيد الزلامي، وغيرهم.


الرابط المختصر :

Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق

اسم المعلق

البريد الالكتروني

التعليق
B I U Link  Color :) :( :P :D :S :O :=) :|H :X :-*


Terms & Conditions
[ اغلاق ]
يقول الله عز وجل : [ق : 17 حتي 18] {إذ يتلقى المتلقيان عن اليمين وعن الشمال قعيد ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد}. في هذه الآية تذكير للمؤمنين برقابة الله عز وجل التي لا تتركه لحظة من اللحظات ، ولا تغفل عنه في حال من الأحوال ، حتى فيما يصدر عنه من أقوال ، وما يخرج من فمه من كلمات ؛ كل قول محسوب له أو عليه ، وكل كلمة مرصودة في سجل أعماله. نرجوا الالتزام بعدم كتابة ما يسئء لدين او عرق او شخص او كيان وتذكر ان الدين المعاملة

المواضيع الأقدم :
كن مع الحق
عدد المشاركات 3







الرئيسية | الأخبار العامة | رياضة | صحة | لقاءات وحوارات | اخبار جبل شدا | من نحن | إتصل بنا
كل الحقوق محفوظة © لصحيفة جبل شدا 2012 تمت برمجة موقع صحيفة جبل شدا بواسطة شركة توب لاين